بدء التقدم لـمسابقة "مصر بشبابها أقوى              من فات قديمه تاه في بيت السناري              هيئة قصور الثقافة تقاوم الأمية              ابدأ حلمك..ورشة مجانية لتعليم التمثيل              صندوق التنمية الثقافية والسفارة الصينية يعتزمان إقامة ورش لتعليم الفخار              محاربة البطالة.. ورش تعليمية للصناعات اليدوية بمتاحف الإسكندرية              قريبا مسابقة أطياف في نقابة الفنانين التشكيليين              غدا أمسية شعرية للشباب في مركز طلعت حرب الثقافي              قريبا معرض فني في ساقية الصاوي لشباب الفنانين التشكيليين              "إبداعات الشباب فى مواجهة الإرهاب.. مصر قوية بشبابها"...مسابقة في المجلس الأعلى للثقافة              حفلات توقيع وقراءات نقدية لعدد من إصدارات بتانة              مسابقة في القصة القصيرة تصدرها دار الهلال              مسابقة في الفنون البصرية عن المجلس القومي للمياه              فرقة المسرح القومى للأطفال تقدم في العيد سنووايت              فرقة مسرح القاهرة للعرائس تستقبل العيد بـ " صحصح لما ينجح "              دكتوراه في الحب في الحديقة الثقافية بالسيدة زينب              الخميس 29 يونيو تعرض " الجلسة – وشغل عفاريت" على مسرح الطليعة              "ميتين من الضحك" و" العسل عسل" على مسرح ميامي              ليلة من ألف ليلة على المسرح القومي ولمدة شهر              غدا 12 عرضا مسرحيا في مسارح الدولة وطوال أيام العيد              الخميس القادم حفل افتتاح مهرجان الكرازة بكاتدرائية الأنبا أنطونيوس فى أبو ظبى              استمرار عرض مسرحية قواعد العشق الأربعون على مسرح السلام              فتح باب التقدم لمسابقة صالون الشباب 2017              ملتقى "بصمات الفنانين التشكيلين العرب الثالث عشر" في أتيليه القاهرة بداية من 2 يوليو القادم              ورشة خط عربي في قصر ثقافة بيلا              أمسية شعرية وحفل غنائي غدا في متحف أحمد شوقي              العرض المسرحي "حكاية من مصر " غدا في بيت السحيمي              حفل"شرقيات"على المسرح المكشوف، غدا الثلاثاء 20 يونيو              حفل"شرقيات"على المسرح المكشوف، غدا الثلاثاء 20 يونيو              غدا الاثنين 19 يونيو مسرحية قمر العشاق" على المسرح القومى بالعتبة              غدا الاثنين 19 يونيو سهرة رمضانية لسفارة السودان بالقاهرة على المسرح الصغير              في الأول من يوليو دورة تعليمية لتعليم اللغة الفرنسية للأطفال في المتحف المصري              قريبا افتتاح دورة"صناعة السجاد اليدوي" في متحف ملوي للآثار              إعلان جوائز الدولة غدا الأحد 18 يونيو في المجلس الأعلى للثقافة              معرض "خطوة لقدام" بقاعة أدم حنين بمركز الهناجر للفنون              مسرحية"لسه بسأل"في مركز الحرية للإبداع بالإسكندرية حتى 20 يونيو الحالي              غدا الأحد 18 يونيو:حفل فني لفرقة أوبرا الإسكندرية على المسرح الكبير بدار الأوبرا المصرية              القاهرة السيمفوني في دار الأوبرا بعد غد السبت 17 يونيو              الفرقة القومية للفنون الشعبية في مسرح الهناجر بعد غد السبت 17 يونيو              المولوية وعن العشاق في قصر الأمير طاز بعد بعد غد السبت 17 يونيو              بعد غد السبت 17 يونيو دار الأوبرا تنظم حفلا لأوركسترا القاهرة السيمفوني              يونيو القادم:وزارة الثقافة تحتفل بمرور مائة وخمسين عاما على تأسيس القاهرة الخديوية              بداية فنان، في مركز محمود سعيد للمتاحف بالإسكندرية              سبتمبر القادم احتفالية السفارة الأندونيسية في دار الأوبرا المصرية              غدا في الهناجر..إعلان جوائز مسابقة تراثي              لوحة للفنان باسكيات بأكثر من مائة مليون دولار              الجمعة 23 يونية حفل المولوية المصرية في دار الأوبرا المصرية              اللبنانيون ليسوا أحفادا للفراعنة              الليلة في المجلس الأعلى ليلة في حب مأمون الشناوي              فيسبوك" تتم رسميا صفقة استحواذها على منصة مشاركة الصور "إنستاجرام"              استخدام جهاز "آي باد" قبل النوم يسبب الأرق واضطرابات النوم              الاضطرابات النفسية تؤثر على كرات الدم البيضاء              الغيرة بين الزوجين تنخفض مع تقدم السن://e              الصديق الرشيق ذو القوام الممشوق يساعدك على فقدان وزنك              ابتكار فريد.. دراجة طائرةet.ru              الكاتب راشد عبدالغفار يدرس المؤسسات العقابية في تاريخ البحرين              تراجع مبيعات ألعاب الفيديو بنسبة 20 % خلال أغسطسr              مايكروسوفت" تعمق شراكتها في مجال البحث مع "ياهو" بإطلاق "إعلانات بينج"              مصادر تؤكد زواج رايان رينولدز وبليك ليفلىtt              لص يسرق جزءا من آلة موسيقية بكاتدرائية روسية              التوترالعصبي مصيدة لتخزين الأملاح في الجسمtt              رياضة "الركبي" قد تؤدي إلى الإصابة بالزهايمر              رياضة مكثفة لمدة دقيقتين توازي 90 دقيقة من الركضr              أمازون" تطلق حاسبها اللوحي الجديد "كيندل فاير إتش دي"              "أدوبي" تؤكد أن ثغرات "مشغل الفلاش" تهدد نظام "ويندوز8"n0              زلزال جديد بقوة 6ر5 درجة يضرب كوستاريكا:/              بريتني سبيرز تنافس أناقة كيم كارديشيان://              إدراج الضغط العصبي كأحد الأمراض المهنية:/              الماغنيسيوم يقلل الارهاق العصبي              12 دولة أوروبية وأسيوية وأفريقية فى المهرجان الدولى السادس للرشاقة والجمال 30سبتمبر41              أبحاث طبية: ممارسة الرياضة تقلل من فرص الموت المفاجىء بالسكتة القلبية>              باحثون يتوصلون إلى أن الفيل يصدر ذبذبات غير مسموعة              دراسة علمية: الانا الأخرى تلعب دورا أساسيا فى رد فعل المريض إزاء العلاج415yl              أبحاث طبية: علاج الصدفية يقلل فرص الاصابة بالازمات القلبية              الفنانة الأمريكية مايلي سايرس تغير تصفيفة شعرها لجذب الإنتباه              السيدات أكثر تضررا من مرض الالزهايمر بالمقارنة بالرجالn0y              العلاج النفساني أمل جديد لأصحاب الأمراض الجلديةre              اليابان تسجل أعلى النسب في الإصابة بالزهايمر              تويتر ينضم إلى "مؤسسة لينوكس"et              يوتيوب يختبر أسلوبا لتصفح الفيديو بحسب المزاج              "أبل" تحرز نصرا بقيمة مليار دولار على "سامسونج" في نزاعهما على براءات الاختراع415px);              زلزال بقوة 4ر7 درجة على مقياس ريختر يضرب منطقة قبالة ساحل السلفادورd              الممثلة آنا فاريس تضع مولودها الأول://eas              لوحي جوجل "نيكسس7" خمxus 7 يصل أوروبا في الثالث من سبتمبر              جوجل" تعتزم طرح بطاقات هدايا لمتجر "جوجل بلاي"ref              مهرجان نيويورك السينمائي يكرم نيكول كيدمانtt              تكريم ريتشارد جير في مهرجان زيورخ السينمائيt              بودرة ضد الجوع"..آخر صيحات الرجيم:              الكلاب فى بريطانيا تعاني من الوسواس القهرىtt              المخرج الأمريكي الشهير وودي آلان يخشى الطيران              طلاق توم كروز و كاتى هولمز رسميا:d              مسبار الفضاء الأمريكي "كيورويوزتي" يستعد للقيام بأول جولة له على سطح كوكب المريخ 415p              الطحالب البحرية مصدر جيد للطاقة بدون سعرات حرارية              دراسة أمريكية: كثرة تناول مشروبات الفركتوز تؤذى المخ<              كيرك دوجلاس يعرض النسخة الاصلية لفيلم "سبارتاكوسr              مقاعد ذكية تتعرف على الحالة النفسية للمسافرين في بريطانيا              دراسة أمريكية تحذر: التخدير قبل سن الثالثة قد يزيد مشكلات التعلم لدى الطفل415px);}             دراسة طبية: "عين الجمل" تساعد على تحسين نوعية الحيوانات المنويةv c              دراسة: مخاطر سرطان الغدة الدرقية قائمة بعد عقود من قنبلتي اليابانv              دراسة فرنسية:الزيوت الطبيعية النباتية لعلاج العديد من الامراض              دراسة: الهواءالنظيف يرفع من العمرالافتراضى للانسان فى عدد من المدن الامريكية415px);}<              دراسة: علاج التهاب الكبد الوبائى أقل فاعلية بين الأمريكيين ذوى الأصول الأسبانية415px)              فنانون من 7 جنسيات عربية في لجنة تحكيم مهرجان "تروب فست أرابيا"v c              مغامر فرنسي يقطع 16 ألف كيلومتر بالدراجة خلال عام لجمع معلومات لإعداد فيلم وثائقي415p              المركبات الكيميائية المتواجدة فى الصابون ومعجون الأسنان تتسب فى هشاشة العظام415px);}<              ارتفاع الطلب العالمي على الدراجة الكهربائيةt              أحمد مدحت ينتهي من مونتاج "عرفة البحر"://              المخرج خالد مرعي ينتهي من مونتاج ومكساج "شربات لوز"              أحمد ماهر:مخرج "نابليون والمحروسة" يكثف ساعات التصوير للانتهاء منه قبل نهاية رمضان415              دراسة طبية: ما يقرب من نصف مرضى السكر يعانون من آلاما مزمنة وحادةv              علماء: عين الفئران تمتلك كاشفا عن الطيور الجارحةr              جوجل تشطب 4 آلاف وظيفة في وحدتها موتورولا              خبير في آبل يقدر خسائر الشركة بسبب سامسونج بحوالي 75ر2 مليار دولار              جوجل تعمق من سياستها لمعاقبة المواقع المخالفة              البدانة تساعد على إعادة انتشار السرطان في الجسم مرة أخرىn              تناول الحوامل للاسماك الدهنية يعزز العناصر الغذائية لحليب أطفالهن d              رجل من بين كل أربعة يفضل المرأة التي تضع مساحيق التجميلn0              دراسة: اعتقاد المراهقات بأنهن بدينات يكسبهن مزيدا من الوزن في العشرينيات415y              تركمانستان تحتفل بيوم البطيخet.              خطوبة النجمة جينيفر انيستون والممثل جاستين ثيروكس              روح الدعابة هى أول صفات المدير الناجح ://              البريطانيون يفضلون تناول الهامبورجر أكثر من الاوروبين الاخرين              المراهقون الاقل إستهلاكا للحديد والفيتامينات              اليوجا تخفف أعراض الاكتئاب وتعمل على تقوية مشاعر الأمومة لدى السيدات              عصير البطاطس يعد مكملا غذائيا لعلاج قرحة المعدة r              نجمة إلكترونية لمراقبة الرضيع ومؤشر لدرجة الحرارة فى الحجرة s              احتياج الشخص لفيتامين /د/ يزداد مع تقدم السن              "مين اللى قال" ملحمة شعرية بمركز كرمة بن هانئ الثقافى n0y              مسرحية "يوميات الأرجواز" بدرب 1718 ://eas              إيران تسضيف اجتماعا دوليا حول الصحوة الإسلامية وتحرير فلسطينs              الأمن المصري يضبط محاولة لتهريب 10 تماثيل أثرية للخارج n0               مادونا تطالب بالحرية لعضوات في فريق "بوسي ريوت" خلال حفل في موسكو- >              انفصال نجمة مسلسل اكس فايلز جيليان اندرسون عن حبيبها بعد علاقة دامت ستة أعوام 415px              نوكيا" تعتزم إطلاق هواتف ذكية بنظام "ويندوز فون 8" الشهر المقبلv c              كتاب "فرقة ناجي عطاالله" يتضمن المشاهد المحذوفة من المسلسل التلفزيوني              محاضرة "فضل العشر الأواخر من رمضان" ببيت ثقافة أبو صير الملق              زلزال بقوة 4ر4 درجة على مقياس ريختر يضرب منطقة بين الدنمارك والسويدd              كين مارينو يكتشف شيطانا بأمعائه في الفيلم الكوميدي المرعب (ميلوv c              جيه تى ودامون ألكزندر يلعبان دور مجرمين في (مسدس بعشرة سنت              مهرجان موسيقى بولندى ألمانى يختتم فعالياته بحضور اكثر من نصف مليون شخص              روحانيات رمضان" في ندوة بمسرح متروبول://e              صالون شبابيك الثقافي يستضيف علاء الأسواني ..الخميس المقبل              توتير" تعتزم فتحا مكتب للمبيعات في البرازيلt              مايكروسوفت" تتم صفقة استحواذها على صانع الشاشات اللمسية العملاقة "بيرسبيكتيف بكسل"415              تراجع حصة هواتف "أندرويد" الذكية في السوق الأمريكية              الخضراوات تقتل الجين المسؤول عن السرطان:/              العيش دون كذب وتناول الخضروات يجعل الإنسان أكثر صحة              مرض الزهايمر يكون "أكثر شراسة" عند المسنين الأصغر سنا              دراسة تكشف تراجع نسبة الإصابة بأورام المخ عند مرضى الحساسيةss              زلزال بقوة 3ر5 درجة يضرب محافظة شرناق جنوب شرق تركيا<              قراءات صوفية من ديوان الحلاج فى أمسية بمعرض فيصل للكتابn0              أمسية شعرية وفرقة التنورة في ليالي رمضان بمعرض فيصل للكتاب ...الاثنين              اختبار طبى لمعرفة تطور مرض التوحد عند الاطفال ref              ريم هلال : "الأخت تريز" نقطة تحول وتجربة مهمة بالنسبة ليn              محمد علي : الإنتهاء من تصوير "الهروب" .. وسعيد برد فعل الجمهور              إياد نصار : انتهيت من تصوير "سر علني"://e              إبراهيم فخر ينتهي من "خرم إبرة" بعد غد://              دراسة عالمية:مواطنو سوازيلاند أكسل شعوب العالمref              الشاي المثلج يزيد من مخاطر تكون حصى الكلى              حملة لتخليص موقع "جوجل بلاي" للألعاب من البرامج والتطبيقات "المارقة"              خدمة بريد إليكتروني جديدة من مايكروسوفت تجتذب مليون مشترك خلال ست ساعات415yl              شاب غير مسلم يصنع أضخم مجسم لمسجد بالإماراتt              وفاة عازفة البيانو الرومانية اورسوليسا في فيينا عن 33 عاما              إعلان أسماء الفائزين بجوائز سوق عكاظ الثلاثاء المقبل<              الهند تحتل المرتبة الثانية لعدد مستخدمي المحمول في العالم              بيت السناري ينظم دورة متخصصة في التحكيم القانونيr              تأجيل تطبيق حظر هاتف "سامسونج جالاكسي نيكزس" الذكي في الولايات المتحدة للمرة الثانية              دراسة طبية تحذر من بدانة الأطفال فى كندا:              حصص الزراعة والعناية بالحدائق فى المدارس تعزز من نمو الطفل              موتورولا" تؤكد إطلاق هاتفها الذكي "فوتون كيو" هذا العامn0              فورسكوير" تقدم ميزة "التحديثات الترويجية"              تقرير: "فيسبوك" تطلق هاتفها المحمول الأول منتصف 2013<              دراسة تظهر فاعلية عقار "بروزاك" المضاد للاكتئاب كمضاد للفيروساتv c              إنخفاض مستوى فيتامين "د" لكبار السن يتسبب فى اختلال التمثيل الغذائي لديهم415              اليوجا أفضل علاج لضغط الدم المرتفع://easy              خبراء ينصحون بالحماية من أشعة الشمس فوق البنفسجية              علماء: أصدقاء القردة أسرع نجدة لها من غير الأصدقاء              العثور على حوت نافق على شاطئ سيدني بأستراليا              الأسبرين يؤخر تكوين المياه البيضاء://easy              إدمان مشاهدة التلفزيون يزيد من مخاطر الإصابة بالسكر بين كبار السنv              دراسة عالمية: ملاذات الحياة البرية بالغابات الاستوائية مهددة بالانهيار              أبل تطلق "آي فون 5" سبتمبر المقبل:              سامسونج" تعطل خيار البحث المحلى على هاتفها الذكي "جالاكسي إس3"              "مايكروسوفت" تضيف ميزة البحث الاجتماعي لمحرك "بينج"              الابتسام أثناءالتوتر يساعد فى حمايةالقلب:              بصمة الكلب "أوجي" فى شارع المشاهير بهوليودtt              ثقافة المنيا تحتفل بليالى رمضان              أنشطة ثقافية وفنية ببيت ثقافة القبارى... احتفالاً بشهر رمضان              باندا بحديقة حيوان أمريكية تلد وهي في سن العشرين مسجلة رقما قياسيا              مشاركة الرجل فى تنظيف المنزل يجعله أكثر سعادة من غيره              النوم الصحي يعنى جهاز مناعي قوى              زلزال قوته 6.6 درجة قبال ساحل سومطرة باندونيسياre              انتصار: رواج فني في مسلسلات رمضان ولسنا في منافسة مع الدراما التركية              حياة وأعمال راقصة الباليه بينا بوش فى فيلم سينمائى بباريس              دراسة: فى الدول النامية المرأة أكثر ذكاء من الرجل              دراسة بريطانية: شخير طفلك يقلل من مستوى ذكاءه              باحثون كنديون:الاستيقاظ مبكرا يجعلك أكثر سعادة عن الآخرين              طبيبة فرنسية تعالج الأطفال من السرطان بتسلق الجبال               left to rightstopright to left
 السبت,19 اغسطس 2017 01:02 م - القاهرة      

  مقال رئيس التحرير

د. هويدا صالح تكتب لمصر المحروسة :هل التنمية المستدامة للمرأة المصرية تحتاج إلى قرار سيادي؟!

القاهرة 17 اغسطس 2017 الساعة 10:39 ص

د. هويدا صالح 


على خلفية القرارات الجريئة التي اتخذها الرئيس التونسي السبسي سائرا على خطوات الرئيس التونسي الأسبق الحبيب بورقيبة نتوقف قليلا لتأمل تجربة المرأة المصرية مقارنة  Image may contain: 1 personبتجربة المرأة التونسية.

بدأت مصر تجربتها النهضوية بالدعوة إلى خطاب ثقافي مدني تتساوى فيه النساء بالرجال في الحقوق والواجبات، فقد سبق دعوة قاسم أمين وهدى شعراوي إلي تعليم الفتاة دعوة رفاعة الطهطاوي ربما في عام 1870، حيث ساوى في التربية بين البنين والبنا، فقد ألف كتاب “المرشد الأمين في تربية البنات والبنين” لهذا الغرض. طالب فيه بتربية النشء تربية دينية أخلاقية تهدف إلى إصلاح المجتمع. ومن ناحية التعليم، فقد كان من مؤيدي تعليم المرأة، وكان يعتقد أن معرفة النساء القراءة والكتابة واتصافهن بالأخلاق الحميدة والاطلاع على العلوم والمعارف المفيدة هو من أجمل الصفات. أما من ناحية الحجاب فقد كان من المعتدلين فيه ولم يكن متشددًا مثل بعض شيوخ عصره، وكان يرى أن عفة المرأة ومحافظتها على نفسها لا تتعلق بكشف الوجه أو ستره، بل كل ذلك يعود إلى التربية إن كانت حسنة أو سيئة من قبل الوالدين وأفراد الأسرة، والتربية هي التي تؤثر على أخلاق الفتاة فتجعل منها إنسانة تحترم الآخرين، وليس مجرد تغييب الجسد وراء الملابس الطويلة. ثم تلا تلك الجهود المقالات التي نشرت في مجلتي " الفتاة " و " المقتطف " عام 1890، ثم دعا قاسم أمين إلي اتخاذ التربية وسيلة للنهضة القومية، وفي سنة 1898م أخرج كتابه (تحرير المرأة) وفي سنة 1900م كتابه في (المرأة الجديدة) وأكد قاسم أمين في كتابه الأول علي أهمية تقييد فكرة تعدد الزوجات والطلاق، وأثبت أن العزلة بين المرأة والرجل لم تكن أساساً من أسس الشريعة، وأن لهذا التعدد حدوداً يجب أن يتقيد الرجل بها، ثم دعا إلى تحرير المرأة لتخرج إلى المجتمع وتلمّ بشؤون الحياة، ولقيت هذه الآراء عاصفة من الاحتجاج والنقد، وقام الكتاب والقراء يردون على كتابه الأول الذي أثار جدلا، ومع ذلك لم يتزعزع أمام هؤلاء الذين انتقدوه ، ثم طالب في كتابه الثاني (المرأة الجديدة) الذي أهداه إلى صديقه الزعيم سعد زغلول باشا بإقامة تشريع يكفل للمرأة حقوقها، السياسية والاجتماعية ، ثم جاءت بعده هدي شعراوي التي دعت إلي تنفيذ آرائه ، ثم جاءت باحثة البادية ملك حفني ناصف لتكمل مسيرة إصلاح المرأة التي بدأت منذ نهاية القرن التاسع عشر ، و لملك حفني ناصف مقالات نشرتها في( الجريدة) ثم جمعتها في كتاب أسمته ( النسائيات) يقع في جزأين، وقد طبع الجزء الأول منه وظل الثاني مخطوطا. ولها كتاب آخر بعنوان ( حقوق النساء ) حالت وفاتها دون إنجازه ، كما أسست اتحاد النساء التهذيبي . 
لو نظرنا لتلك النهضة التنويرية التي بدأت مبكرا علي يد هؤلاء الرواد ونظرنا إلي تجربة المرأة في تونس لأصابتنا الدهشة والعجب.
فلقد نالت مصر استقلالها قبل تونس بسنوات، وبدأت فكرة تحرير المرأة وتعليمها قبل تونس بعشرات السنين ومع ذلك نجد أن تونس بمجرد تحررها بدأت المسيرة النهضوية للمرأة بإنشاء مجلة الأحوال الشخصية وهي صدرت عن الاتحاد القومي النسائي التونسي سابقا وهو أول منظمة وطنية للمرأة تأسست بعد استقلال تونس في مارس 1956. وقد قام هذا الاتحاد على بقايا المنظمة النسائية الإسلامية التي اجتهدت مدة طويلة على إقامة الدليل على أن الإسلام لا يتعارض مع النهوض بالمرأة وسعى إلى توعية النسوة وتعليم الفتاة ومساعدة الطلبة المهاجرين على مواصلة دراستهم.
ونتذكر في هذا السياق جهود المفكرين محمد السنوسي الذي طرح في مؤلفه الرحلة الحجازية 1886 مسألة الإجهاض و ذهب فيها مذهبا تقدميا برأي أبي حنيفة
وكذلك دعا الشيخ سالم بن حميدة إلى تعليم البنت و إعطائها حقها في اختيار زوجها و دعا إلى منع تعدد الزوجات و تقنين الطلاق
و كذلك الطاهر الحداد الذي ألف كتاب " امرأتنا في الشريعة والمجتمع” و نشر أول مرة عام 1930
ويعتبره بعض المفكرين ثورة اجتماعية منطلقا من الشريعة الإسلامية و أهم وأكثر الكتب شجاعة التي عالجت وضعية المرأة في المجتمع الإسلامي في الثلث الأول من القرن العشرين . مستقطبا كل الأدلة والبراهين الشرعية للتدليل على أهمية تحرير المرأة لتؤدي دورها في بناء المجتمع والنهوض فيه .. وتميز بفضح ممارسات المجتمع الإسلامي وتخلفه الاجتماعي وهيمنته على الفقهي وتغلغله في ثناياه، الذي قضى على طاقات المرأة الخلاقة وعلى كينونتها الإنسانية ، مؤكدا أن الإسلام منح المرأة حقوقها،ل كن المسلمين من داسوا حقوقها . 
ثم جاء تكوين الاتحاد القومي النسائي ممهدا لما سيقع من إجراءات جريئة لفائدة المرأة بإصدار مجلة الأحوال الشخصية في 13 مارس 1956 وبداية العمل بها في عام 1957. .
وتكونت الهيئات النسائية الأولى من نساء قمن بعمل نضالي ضمن الاتحاد الإسلامي وكذلك داخل الهيئات النسائية التابعة للحزب الحر الدستوري
وقد ركز الاتحاد عمله في البداية على تنظيم حملات توعية في مختلف أنحاء الجمهورية لتبصير المرأة بدورها في التنمية الاجتماعية والاقتصادية كما تولى الاتحاد توعية المرأة سياسيا وحثها على القيام بواجباتها الوطنية فأصبحت تساهم في جميع الأنشطة وتحرص على أداء واجبها الانتخابي بصفتها ناخبة ومرشحة. وتطورت هيكلة الاتحاد وانتشرت فروعه في كافة أنحاء البلاد وشارك في تعبئة كل القوى النسائية لفائدة البناء الوطني الشامل وحماية المكاسب التقدمية. الاتحاد يناضل من أجل تحسين وضع المرأة التونسية فعمل على تعزيز الأرضية القانونية التي شهدت بدفع من الرئيس زين العابدين بن علي تطورا حاسما بفضل التعديلات التي أدخلت على المجلة في 1992 والإجراءات الرئاسية المتخذة في أبر يل 1996.
النهوض بالمرأة في كافة المجالات العلمية والاجتماعية والاقتصادية والسياسية.
القضاء على كل أشكال التمييز ضد المرأة.
وضع إستراتيجية تنموية لإدماج المرأة كعنصر فعال في الحياة الاقتصادية.
تشجيع المرأة لبعث مشاريع ومساعدتها للحصول على القروض.
تشجيع المرأة على التواجد في فضاءات صنع القرار ضمانا لتنمية حقيقية.
مواصلة دعم تعليم المرأة بالقضاء على الأمية والانقطاع المدرسي المبكر.
تكوين الفتيات المنقطعات عن الدراسة في مراكز التكوين المهني التابعة للاتحاد الوطني للمرأة التونسية.
تشجيع المرأة على دخول مجتمع المعلومات والتكنولوجيات الحديثة.
خلق وتمتين الروابط بين الاتحاد والهياكل الوطنية والعالمية التي لها نفس الأهداف.
العمل من أجل السلم في العالم من خلال أنشطة تضامنية.
تأطير المجموعات النسائية في مختلف الميادين والعمل من أجل إدماجها في عملية التنمية الشاملة.
وأخيرا الخطوات التي اتخذها الرئيس السبسي بعد ثورة الياسمين من مساواة المرأة والرجل في الميراث.

والسؤال الأهم، ما الذي ساعد على إنجاح الثورة النهضوية التونسية حتى وصلت إلى نيل هذه الحقوق رغم أنى تجربتها بدأت بعد حركة النهضة المصرية ؟ ما الذي جعل ساعد على تحقيق هذه المكاسب حسنت وضعيات المرأة الاجتماعية والنهضوية والثقافية ، ويجعل بلدا كمصر بكل هذا التاريخ الممتد ، والثقل الثقافي تنحدر فيه وضعيات النساء وتتراجع ، وتظهر دعاوي التخلف والجاهلية ، وتعطيل قوي المجتمع التنموية هكذا ؟
ربما ما عطل قوي مصر التنموية النهضوية أمرين : 
الفكر الشمولي الدكتاتوري الذي لا يؤمن بالتعدد الحزبي الليبرالي ، مما أدي إلي انحدار التنمية المجتمعية والسياسية ، فتراجعت الأفكار الليبرالية التي ظهرت في الأربعينيات ، وتمّ القضاء علي فكرة المجتمع المدني ودوره ، بينما انشغلت تونس البلد الذي تحرر بعد مصر بالتنمية الداخلية ، ودراسة وضعيات النساء والنمو بها 
والسبب الثاني هو تبني الحكومات المتعاقبة علي مصر للفكر الوهابي الأصولي ، بينما حسم بورقيبة أمره منذ البداية حين تبني العلمانية وصادر علي الفكر الوهابي الأصولي ، ومنع تعدد الزوجات وسن قوانين تعمل من أجل نهضة المرأة ، فحتما نهضتها تمثل نهضة المجتمع كافة لسبب وحيد وبديهي أن المرأة تضع اللبنة الأولي لبناء المجتمع حين تبني شخصية المواطن ، وتغرس فيه فكرة المواطنة. وها هو السبسي يواصل ما بدأه بورقيبة من خطوات تنموية.
أي التجربتين يجب أن نتبني ليس من منظور تمييز نسوي ضد هيمنة ذكورية بقدر ما هي فكرة أن ليس هناك أنا وآخر ، وذكورة في مقابل أنوثة ، بل هو مجتمع يحرص كل من فيه علي بنائه وتحريره من الأفكار الهدامة التي تعمل معاولها في هدم بنيته التحتية الاجتماعية . ؟ 
من الواضح أن قرار النهوض بالمجتمع وتنمية وضعيات المواطنين عامة والمرأة خاصة يأتي بقرار علوي، فلو آمنت رئاسة دولة ما بهذا الدور المجتمعي، لوفرت له فرص النجاح. من الواضح أن مجتمعاتنا العربية يلزمها قرار سيادي رئاسي حتى تتمكن من فرض وتسييد قيم مدنية تؤمن بالمساواة بين الرجال والنساء.
فهل يمكن أن يأتي رئيس مصري يؤمن بهذه القيم المدنية ويحرص على التنمية المجتمعية التي تنهض بكل المكونات الثقافية فيه، وتنقذ المجتمع من المفاهيم الراديكالية المتخلفة التي تعود بالمجتمع إلى الوراء؟
طالما آمن صاحب القرار الرئاسي السيادي في مصر بالأفكار الوهابية الماضوية لن نرى يوما نهضة للمرأة المصرية مهما قدمنا من كتابات تناهض هذه الأفكار المتخلفة، لأن مجتمعاتنا العربية القرار فيها دوما يأتي من أعلى، ويفرض على القاعدة الشعبية وليس العكس.





هل لديك تعليق؟


الاسم :  
البريد الالكتروني :    
موضوع التعليق :  
التعليق :  
 



 
د. هويدا صالح تكتب لمصر المحروسة :هل التنمية المستدامة للمرأة المصرية تحتاج إلى قرار سيادي؟!

هل تنفذ الدولة استراتيجيتها للنهوض بالعلم ؟!

د. هويدا صالح تكتب : لماذا لم يدقوا جدار الخزان ؟! لماذا انتفضوا من أجل القدس ؟!

د. هويدا صالح تكتب لمصر المحروسة : حج الروح..سيرة حياة السفيرة عزيزة

د. هويدا صالح تكتب : امنعوهم من ممارسة المهنة حفاظا على الأمن الاجتماعي للوطن!

د. هويدا صالح تكتب لمصر المحروسة : متى نقرأ شعر الشاعرة الجزائرية آنا غريكي بالعربية ؟!

د.هويدا صالح تكتب ل مصر المحروسة ... فن أم تصفية حسابات؟!..قراءة في الجماعة 2 لوحيد حامد

د. هويدا صالح تكتب : غياب نص الثورة وخطاب العلم في مسلسل كفر دلهاب

د. هويدا صالح تكتب ل مصر المحروسة ... الوصفة السحرية لنجاح جوائز الدولة

د. هويدا صالح تكتب ل مصر المحروسة"إلى متى نطلق نداءات الاستغاثة بعلاج الكتاب والمثقفين؟!!"

د. هويدا صالح تكتب ....الإعلاميون الدواعش يفتشون في النوايا

د. هويدا صالح تكتب ....وزير الصبر من الهامش إلى المتن!

يسرى السيد يكتب ....كوميديا سوداء فى سوريا... وسجون فى خدمة الوطن بمصر!!

يسرى السيد يكتب ....رقعة الشطرنج بين مصر"السيسى "وامريكا "ترامب"!!

يسرى السيد يكتب ...حين يصبح أطفالنا أسرائيلين..!!

الصفحة الرئيسية    |    أرشيف الاعداد    |    عن مركز التصميم الجرافيكي    |    بحث    |    عن الموقع    |    خريطة الموقع   |    اتصل بنا    |    المواقع الالكترونية للهيئة    |    اضف الموقع للمفضلة    |    فريق العمل


جميع الحقوق محفوظة للهيئة العامة لقصور الثقافة 2010
هذا الموقع تصميم وتطوير مركز التصميم الجرافيكي - الهيئة العامة لقصور الثقافة - وزارة الثقافة - مصر