شروط التقدم لجائزة ساويرس الثقافية              شروط مسابقة جائزة الدولة للإبداع الفنى بالأكاديمية المصرية للفنون بروما              شروط جائزة"اتصالات" لكتاب الطفل              شروط التقديم لجائزة أحمد فؤاد نجم الشعرية              شروط مسابقة وزارة الشباب والرياضة الفنية              شروط الترشح لجائزة "توفيق بكار" للرواية في تونس              السيسى يؤكد تطلعه للعمل المشترك مع جميع العاملين بمفوضيات الاتحاد الأفريقي              التعليم: البنوك ليست جهة استلام مبلغ تأمين التابلت ويسدد فى البريد              التعليم تبدأ مقابلات رؤساء كنترولات شهادة الدبلومات الفنية              طقس متقلب من الأربعاء للسبت ورياح تصل للعاصفة وانخفاض الحرارة 5 درجات              روسيا تعتزم تنفيذ أول مشروع لإنشاء منطقة صناعية خارج البلاد فى مصر عام 2021              الرئيس عبد الفتاح السيسي: ضرورة الربط السككى مع مختلف الدول الأفريقية              رئيس الوزراء: ارتفاع تدفقات النقد الأجنبى لـ163 مليار دولار فى أخر 3 سنوات              طقس الاثنين: شديد البرودة.. والقاهرة 10              الرئيس السيسي يولي كامل الاهتمام لجميع عمال مصر              توقف الملاحة بسبب سوء الأحوال الجوية فى البحيرة              قمة ثلاثية مع السودان وإثيوبيا على عدم الإضرار بالمصالح المشتركة              رفع حالة الاستعداد بالسكة الحديد والمترو استعدادًا للفصل الدراسي الثاني              حسناء عجاج تطالب الأسر بالتوعية للتعامل مع الأطفال ورعايتهم              300 ألف طن من القمح مشتريات هيئة السلع التموينية المصرية              صدور 3 منشورات تحذيرية لادوية ومستحضرات غير مطابقة للمواصفات والخواص الطبيعية              الانتقال لحى الأسمرات، تمهيداً لافتتاح المرحلة الثالثة بالأسمرات.              "نور الحياة" لفحص عيون 30 ألف طالب بالشرقية              *كيف يحتفل المتحف المصري باليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة؟!              شروط المشاركة في ملتقى الأزهر للخط العربي والزخرفة              فتح باب التقديم لعازفين ومطربين جدد لتكوينفرق الشباب              فتح باب التقديم لعازفين ومطربين جدد لتكوينفرق الشباب              تفاصيل جائزة زاهي حواس لأفضل أثري ومرمم في عيد الأثريين              شروط النشاركة في المهرجان المسرحي الإفريقي لشباب الجنوب               مكتبة الإسكندرية تُطلق جائزة عبد الرحمن الأبنودي لشعر العامية والدراسات النقدية ( مسابقة )              جدول أفلام أسبوع ألأفلام اليابانية في مركز الإبداع بدار الأوبرا              تفاصيل مسابقة "مصر تتغنى " والجوائز سفر إلى الصين مجانا              فتح باب الترشح لجائزة مصطفى عزوز لأدب الطفل              فتح باب الترشح لجائزة مصطفى عزوز لأدب الطفل              قريبا: مهرجان " تراث وابداع و تعايش"              بدء اختيار وقبول الدفعة العاشرة من برنامج بيت جميل للحرف التراثية.              فتح باب التقديم لجوائز الاتحاد لعام لكتاب مصر 2018ــ2019              نظاما ذكيا يميز بين قزحية الموتى والأحياء              تقيم اللجنة التنظيمية الاجتماع الأول للمشاركة العربية بمعرض القاهرة للكتاب              جائزة مان بوكر: لأول مرة منذ 50 عاما يصلنا هذا العدد من الروايات              التنمية الثقافية يطلق مسابقة "المواهب الذهبية" لذوي القدرات الخاصة              التنمية الثقافية يطلق مسابقة "المواهب الذهبية" لذوي القدرات الخاصة              التنمية الثقافية يطلق مسابقة "المواهب الذهبية" لذوي القدرات الخاصة              دار الشعر المغربى تطلق جائزة فى نقد الشعر              قريباً : ملتقى "سلسبيل النيل" بمشاركة 30 فناناً              المهرجان القومي للسينما يبدأ في تلقي الأعمال المشاركة              شروط جائزة إحسان عباس للثقافة والإبداع بالقدس              شروط جائزة إحسان عباس للثقافة والإبداع بالقدس              شروط جوائز اتحاد كتاب مصر              دار الشعر بمراكش تنظم جائزة "أحسن قصيدة" للشعراء الشباب              صندوق التنمية الثقافية يطلق مسابقته الأدبية السنوية              رحيل الناقد الفرنسي الشهير جيرار جينيت              منصة إلكترونية جديدة بالمغرب لذوي الاحتياجات الخاصة              شروط جائزة أبو القاسم الشابي في دورتها الجديدة              ملتقى "كفك" يدعم الكيانات الثقافية والفنية              فتح باب الاشتراك بمسابقة نادى القصة للرواية والقصة القصيرة              كنوز الملك بسماتك الأول في حفائر المطرية              لجنة الشعر بالمجلس الأعلى ثثقافة تحتفل بذكرى ميلاد الخال              ثماني معارض للكتب تنظمها الهيئة المصرية العامة للكتاب حتى أوائل مايو 2018              فتح باب التقدم لمسابقة "تراثى 3" للتصوير الفوتوغرافى لتوثيق المبانى والمواقع التراثية              آخر مارس إغلاق التقدم لجائزة الملتقى للقصة القصيرة              قريبا إنشاء قاعدة بيانات لمكتبة المترجمين              الآثار تسترد جزءا من مومياء مصرية بعد 91 عاما من تهريبها              الآثار تسترد جزءا من مومياء مصرية بعد 91 عاما من تهريبها              الآثار تسترد جزءا من مومياء مصرية بعد 91 عاما من تهريبها              أول أبريل فتح باب التقدم لجوائز اللجنة المصرية للمتاحف              قريبا : برنامج جديد للنشر متعدد اللغات فى مكتبة الإسكندرية              قريبا تعيد مكتبة الإسكندرية بناء موقع ذاكرة مصر وتتيح ةً 500 نسخة من المجلة للمدارس              دولة الجزائر تكرم رموز الثقافة والفن في مصر على هامش مشاركتها كضيف شرف في معرض القاهرة الدولي للكتاب              قطاع المتاحف بالإسكندرية يعلن عن حجز تدريب منتصف العام المقام سنوياً للخريجين وطلبة الآثار والإرشاد السياحى              بحضور وزير الثقافة، نتيجة مسابقة بينالى فينسيا 2018              الأحد القادم 17 ديسمبر "الحرف التراثية.. المستقبل والتحديات" ندوة علمية فى متحف النسيج              مكتبة الشارع بوسط البلد توفر القراءة المجانية للشباب              حفل كورال أطفال بقصر الطفل              مروان خورى بالمسرح الكبير بالاوبرا              دار الأوبرا المصرية ، تنظم حفلا لاوركسترا عمر خيرت بمسرح سيد درويش              عمر خيرت بمسرح سيد درويش .. و" الشعر فى مواجهة الارهاب" ببيت الست وسيلة              " ريسيتال بيانو - ديفيد إدجار" بالمسرح الصغير.. مسابقة للأغنية الوطنية للشباب بقطاع الإنتاج الثقافي.              عرض القطة العميا على نادي مسرح السويس              ورشة لصندوق التنمية الثقافية عن تطور صناعة الحلي              فيلم بوابة أنا في المركز القومي للسينما              غدا الأربعاء 13 سبتمبر حفل رسيتال في دار الأوبرا المصرية              بدء التقدم لـمسابقة "مصر بشبابها أقوى              من فات قديمه تاه في بيت السناري              هيئة قصور الثقافة تقاوم الأمية              ابدأ حلمك..ورشة مجانية لتعليم التمثيل              صندوق التنمية الثقافية والسفارة الصينية يعتزمان إقامة ورش لتعليم الفخار              محاربة البطالة.. ورش تعليمية للصناعات اليدوية بمتاحف الإسكندرية              قريبا مسابقة أطياف في نقابة الفنانين التشكيليين              غدا أمسية شعرية للشباب في مركز طلعت حرب الثقافي              قريبا معرض فني في ساقية الصاوي لشباب الفنانين التشكيليين              "إبداعات الشباب فى مواجهة الإرهاب.. مصر قوية بشبابها"...مسابقة في المجلس الأعلى للثقافة              حفلات توقيع وقراءات نقدية لعدد من إصدارات بتانة              مسابقة في القصة القصيرة تصدرها دار الهلال              مسابقة في الفنون البصرية عن المجلس القومي للمياه              فرقة المسرح القومى للأطفال تقدم في العيد سنووايت              فرقة مسرح القاهرة للعرائس تستقبل العيد بـ " صحصح لما ينجح "              دكتوراه في الحب في الحديقة الثقافية بالسيدة زينب              الخميس 29 يونيو تعرض " الجلسة – وشغل عفاريت" على مسرح الطليعة              "ميتين من الضحك" و" العسل عسل" على مسرح ميامي              ليلة من ألف ليلة على المسرح القومي ولمدة شهر              غدا 12 عرضا مسرحيا في مسارح الدولة وطوال أيام العيد              الخميس القادم حفل افتتاح مهرجان الكرازة بكاتدرائية الأنبا أنطونيوس فى أبو ظبى              استمرار عرض مسرحية قواعد العشق الأربعون على مسرح السلام              فتح باب التقدم لمسابقة صالون الشباب 2017              ملتقى "بصمات الفنانين التشكيلين العرب الثالث عشر" في أتيليه القاهرة بداية من 2 يوليو القادم              ورشة خط عربي في قصر ثقافة بيلا              أمسية شعرية وحفل غنائي غدا في متحف أحمد شوقي              العرض المسرحي "حكاية من مصر " غدا في بيت السحيمي              حفل"شرقيات"على المسرح المكشوف، غدا الثلاثاء 20 يونيو              حفل"شرقيات"على المسرح المكشوف، غدا الثلاثاء 20 يونيو              غدا الاثنين 19 يونيو مسرحية قمر العشاق" على المسرح القومى بالعتبة              غدا الاثنين 19 يونيو سهرة رمضانية لسفارة السودان بالقاهرة على المسرح الصغير              في الأول من يوليو دورة تعليمية لتعليم اللغة الفرنسية للأطفال في المتحف المصري              قريبا افتتاح دورة"صناعة السجاد اليدوي" في متحف ملوي للآثار              إعلان جوائز الدولة غدا الأحد 18 يونيو في المجلس الأعلى للثقافة              معرض "خطوة لقدام" بقاعة أدم حنين بمركز الهناجر للفنون              مسرحية"لسه بسأل"في مركز الحرية للإبداع بالإسكندرية حتى 20 يونيو الحالي              غدا الأحد 18 يونيو:حفل فني لفرقة أوبرا الإسكندرية على المسرح الكبير بدار الأوبرا المصرية              القاهرة السيمفوني في دار الأوبرا بعد غد السبت 17 يونيو              الفرقة القومية للفنون الشعبية في مسرح الهناجر بعد غد السبت 17 يونيو              المولوية وعن العشاق في قصر الأمير طاز بعد بعد غد السبت 17 يونيو              بعد غد السبت 17 يونيو دار الأوبرا تنظم حفلا لأوركسترا القاهرة السيمفوني              يونيو القادم:وزارة الثقافة تحتفل بمرور مائة وخمسين عاما على تأسيس القاهرة الخديوية              بداية فنان، في مركز محمود سعيد للمتاحف بالإسكندرية              سبتمبر القادم احتفالية السفارة الأندونيسية في دار الأوبرا المصرية              غدا في الهناجر..إعلان جوائز مسابقة تراثي              لوحة للفنان باسكيات بأكثر من مائة مليون دولار              الجمعة 23 يونية حفل المولوية المصرية في دار الأوبرا المصرية              اللبنانيون ليسوا أحفادا للفراعنة              الليلة في المجلس الأعلى ليلة في حب مأمون الشناوي              فيسبوك" تتم رسميا صفقة استحواذها على منصة مشاركة الصور "إنستاجرام"              استخدام جهاز "آي باد" قبل النوم يسبب الأرق واضطرابات النوم              الاضطرابات النفسية تؤثر على كرات الدم البيضاء              الغيرة بين الزوجين تنخفض مع تقدم السن://e              الصديق الرشيق ذو القوام الممشوق يساعدك على فقدان وزنك              ابتكار فريد.. دراجة طائرةet.ru              الكاتب راشد عبدالغفار يدرس المؤسسات العقابية في تاريخ البحرين              تراجع مبيعات ألعاب الفيديو بنسبة 20 % خلال أغسطسr              مايكروسوفت" تعمق شراكتها في مجال البحث مع "ياهو" بإطلاق "إعلانات بينج"              مصادر تؤكد زواج رايان رينولدز وبليك ليفلىtt              لص يسرق جزءا من آلة موسيقية بكاتدرائية روسية              التوترالعصبي مصيدة لتخزين الأملاح في الجسمtt              رياضة "الركبي" قد تؤدي إلى الإصابة بالزهايمر              رياضة مكثفة لمدة دقيقتين توازي 90 دقيقة من الركضr              أمازون" تطلق حاسبها اللوحي الجديد "كيندل فاير إتش دي"              "أدوبي" تؤكد أن ثغرات "مشغل الفلاش" تهدد نظام "ويندوز8"n0              زلزال جديد بقوة 6ر5 درجة يضرب كوستاريكا:/              بريتني سبيرز تنافس أناقة كيم كارديشيان://              إدراج الضغط العصبي كأحد الأمراض المهنية:/              الماغنيسيوم يقلل الارهاق العصبي              12 دولة أوروبية وأسيوية وأفريقية فى المهرجان الدولى السادس للرشاقة والجمال 30سبتمبر41              أبحاث طبية: ممارسة الرياضة تقلل من فرص الموت المفاجىء بالسكتة القلبية>              باحثون يتوصلون إلى أن الفيل يصدر ذبذبات غير مسموعة              دراسة علمية: الانا الأخرى تلعب دورا أساسيا فى رد فعل المريض إزاء العلاج415yl              أبحاث طبية: علاج الصدفية يقلل فرص الاصابة بالازمات القلبية              الفنانة الأمريكية مايلي سايرس تغير تصفيفة شعرها لجذب الإنتباه              السيدات أكثر تضررا من مرض الالزهايمر بالمقارنة بالرجالn0y              العلاج النفساني أمل جديد لأصحاب الأمراض الجلديةre              اليابان تسجل أعلى النسب في الإصابة بالزهايمر              تويتر ينضم إلى "مؤسسة لينوكس"et              يوتيوب يختبر أسلوبا لتصفح الفيديو بحسب المزاج              "أبل" تحرز نصرا بقيمة مليار دولار على "سامسونج" في نزاعهما على براءات الاختراع415px);              زلزال بقوة 4ر7 درجة على مقياس ريختر يضرب منطقة قبالة ساحل السلفادورd              الممثلة آنا فاريس تضع مولودها الأول://eas              لوحي جوجل "نيكسس7" خمxus 7 يصل أوروبا في الثالث من سبتمبر              جوجل" تعتزم طرح بطاقات هدايا لمتجر "جوجل بلاي"ref              مهرجان نيويورك السينمائي يكرم نيكول كيدمانtt              تكريم ريتشارد جير في مهرجان زيورخ السينمائيt              بودرة ضد الجوع"..آخر صيحات الرجيم:              الكلاب فى بريطانيا تعاني من الوسواس القهرىtt              المخرج الأمريكي الشهير وودي آلان يخشى الطيران              طلاق توم كروز و كاتى هولمز رسميا:d              مسبار الفضاء الأمريكي "كيورويوزتي" يستعد للقيام بأول جولة له على سطح كوكب المريخ 415p              الطحالب البحرية مصدر جيد للطاقة بدون سعرات حرارية              دراسة أمريكية: كثرة تناول مشروبات الفركتوز تؤذى المخ<              كيرك دوجلاس يعرض النسخة الاصلية لفيلم "سبارتاكوسr              مقاعد ذكية تتعرف على الحالة النفسية للمسافرين في بريطانيا              دراسة أمريكية تحذر: التخدير قبل سن الثالثة قد يزيد مشكلات التعلم لدى الطفل415px);}             دراسة طبية: "عين الجمل" تساعد على تحسين نوعية الحيوانات المنويةv c              دراسة: مخاطر سرطان الغدة الدرقية قائمة بعد عقود من قنبلتي اليابانv              دراسة فرنسية:الزيوت الطبيعية النباتية لعلاج العديد من الامراض              دراسة: الهواءالنظيف يرفع من العمرالافتراضى للانسان فى عدد من المدن الامريكية415px);}<              دراسة: علاج التهاب الكبد الوبائى أقل فاعلية بين الأمريكيين ذوى الأصول الأسبانية415px)              فنانون من 7 جنسيات عربية في لجنة تحكيم مهرجان "تروب فست أرابيا"v c              مغامر فرنسي يقطع 16 ألف كيلومتر بالدراجة خلال عام لجمع معلومات لإعداد فيلم وثائقي415p              المركبات الكيميائية المتواجدة فى الصابون ومعجون الأسنان تتسب فى هشاشة العظام415px);}<              ارتفاع الطلب العالمي على الدراجة الكهربائيةt              أحمد مدحت ينتهي من مونتاج "عرفة البحر"://              المخرج خالد مرعي ينتهي من مونتاج ومكساج "شربات لوز"              أحمد ماهر:مخرج "نابليون والمحروسة" يكثف ساعات التصوير للانتهاء منه قبل نهاية رمضان415              دراسة طبية: ما يقرب من نصف مرضى السكر يعانون من آلاما مزمنة وحادةv              علماء: عين الفئران تمتلك كاشفا عن الطيور الجارحةr              جوجل تشطب 4 آلاف وظيفة في وحدتها موتورولا              خبير في آبل يقدر خسائر الشركة بسبب سامسونج بحوالي 75ر2 مليار دولار              جوجل تعمق من سياستها لمعاقبة المواقع المخالفة              البدانة تساعد على إعادة انتشار السرطان في الجسم مرة أخرىn              تناول الحوامل للاسماك الدهنية يعزز العناصر الغذائية لحليب أطفالهن d              رجل من بين كل أربعة يفضل المرأة التي تضع مساحيق التجميلn0              دراسة: اعتقاد المراهقات بأنهن بدينات يكسبهن مزيدا من الوزن في العشرينيات415y              تركمانستان تحتفل بيوم البطيخet.              خطوبة النجمة جينيفر انيستون والممثل جاستين ثيروكس              روح الدعابة هى أول صفات المدير الناجح ://              البريطانيون يفضلون تناول الهامبورجر أكثر من الاوروبين الاخرين              المراهقون الاقل إستهلاكا للحديد والفيتامينات              اليوجا تخفف أعراض الاكتئاب وتعمل على تقوية مشاعر الأمومة لدى السيدات              عصير البطاطس يعد مكملا غذائيا لعلاج قرحة المعدة r              نجمة إلكترونية لمراقبة الرضيع ومؤشر لدرجة الحرارة فى الحجرة s              احتياج الشخص لفيتامين /د/ يزداد مع تقدم السن              "مين اللى قال" ملحمة شعرية بمركز كرمة بن هانئ الثقافى n0y              مسرحية "يوميات الأرجواز" بدرب 1718 ://eas              إيران تسضيف اجتماعا دوليا حول الصحوة الإسلامية وتحرير فلسطينs              الأمن المصري يضبط محاولة لتهريب 10 تماثيل أثرية للخارج n0               مادونا تطالب بالحرية لعضوات في فريق "بوسي ريوت" خلال حفل في موسكو- >              انفصال نجمة مسلسل اكس فايلز جيليان اندرسون عن حبيبها بعد علاقة دامت ستة أعوام 415px              نوكيا" تعتزم إطلاق هواتف ذكية بنظام "ويندوز فون 8" الشهر المقبلv c              كتاب "فرقة ناجي عطاالله" يتضمن المشاهد المحذوفة من المسلسل التلفزيوني              محاضرة "فضل العشر الأواخر من رمضان" ببيت ثقافة أبو صير الملق              زلزال بقوة 4ر4 درجة على مقياس ريختر يضرب منطقة بين الدنمارك والسويدd              كين مارينو يكتشف شيطانا بأمعائه في الفيلم الكوميدي المرعب (ميلوv c              جيه تى ودامون ألكزندر يلعبان دور مجرمين في (مسدس بعشرة سنت              مهرجان موسيقى بولندى ألمانى يختتم فعالياته بحضور اكثر من نصف مليون شخص              روحانيات رمضان" في ندوة بمسرح متروبول://e              صالون شبابيك الثقافي يستضيف علاء الأسواني ..الخميس المقبل              توتير" تعتزم فتحا مكتب للمبيعات في البرازيلt              مايكروسوفت" تتم صفقة استحواذها على صانع الشاشات اللمسية العملاقة "بيرسبيكتيف بكسل"415              تراجع حصة هواتف "أندرويد" الذكية في السوق الأمريكية              الخضراوات تقتل الجين المسؤول عن السرطان:/              العيش دون كذب وتناول الخضروات يجعل الإنسان أكثر صحة              مرض الزهايمر يكون "أكثر شراسة" عند المسنين الأصغر سنا              دراسة تكشف تراجع نسبة الإصابة بأورام المخ عند مرضى الحساسيةss              زلزال بقوة 3ر5 درجة يضرب محافظة شرناق جنوب شرق تركيا<              قراءات صوفية من ديوان الحلاج فى أمسية بمعرض فيصل للكتابn0              أمسية شعرية وفرقة التنورة في ليالي رمضان بمعرض فيصل للكتاب ...الاثنين              اختبار طبى لمعرفة تطور مرض التوحد عند الاطفال ref              ريم هلال : "الأخت تريز" نقطة تحول وتجربة مهمة بالنسبة ليn              محمد علي : الإنتهاء من تصوير "الهروب" .. وسعيد برد فعل الجمهور              إياد نصار : انتهيت من تصوير "سر علني"://e              إبراهيم فخر ينتهي من "خرم إبرة" بعد غد://              دراسة عالمية:مواطنو سوازيلاند أكسل شعوب العالمref              الشاي المثلج يزيد من مخاطر تكون حصى الكلى              حملة لتخليص موقع "جوجل بلاي" للألعاب من البرامج والتطبيقات "المارقة"              خدمة بريد إليكتروني جديدة من مايكروسوفت تجتذب مليون مشترك خلال ست ساعات415yl              شاب غير مسلم يصنع أضخم مجسم لمسجد بالإماراتt              وفاة عازفة البيانو الرومانية اورسوليسا في فيينا عن 33 عاما              إعلان أسماء الفائزين بجوائز سوق عكاظ الثلاثاء المقبل<              الهند تحتل المرتبة الثانية لعدد مستخدمي المحمول في العالم              بيت السناري ينظم دورة متخصصة في التحكيم القانونيr              تأجيل تطبيق حظر هاتف "سامسونج جالاكسي نيكزس" الذكي في الولايات المتحدة للمرة الثانية              دراسة طبية تحذر من بدانة الأطفال فى كندا:              حصص الزراعة والعناية بالحدائق فى المدارس تعزز من نمو الطفل              موتورولا" تؤكد إطلاق هاتفها الذكي "فوتون كيو" هذا العامn0              فورسكوير" تقدم ميزة "التحديثات الترويجية"              تقرير: "فيسبوك" تطلق هاتفها المحمول الأول منتصف 2013<              دراسة تظهر فاعلية عقار "بروزاك" المضاد للاكتئاب كمضاد للفيروساتv c              إنخفاض مستوى فيتامين "د" لكبار السن يتسبب فى اختلال التمثيل الغذائي لديهم415              اليوجا أفضل علاج لضغط الدم المرتفع://easy              خبراء ينصحون بالحماية من أشعة الشمس فوق البنفسجية              علماء: أصدقاء القردة أسرع نجدة لها من غير الأصدقاء              العثور على حوت نافق على شاطئ سيدني بأستراليا              الأسبرين يؤخر تكوين المياه البيضاء://easy              إدمان مشاهدة التلفزيون يزيد من مخاطر الإصابة بالسكر بين كبار السنv              دراسة عالمية: ملاذات الحياة البرية بالغابات الاستوائية مهددة بالانهيار              أبل تطلق "آي فون 5" سبتمبر المقبل:              سامسونج" تعطل خيار البحث المحلى على هاتفها الذكي "جالاكسي إس3"              "مايكروسوفت" تضيف ميزة البحث الاجتماعي لمحرك "بينج"              الابتسام أثناءالتوتر يساعد فى حمايةالقلب:              بصمة الكلب "أوجي" فى شارع المشاهير بهوليودtt              ثقافة المنيا تحتفل بليالى رمضان              أنشطة ثقافية وفنية ببيت ثقافة القبارى... احتفالاً بشهر رمضان              باندا بحديقة حيوان أمريكية تلد وهي في سن العشرين مسجلة رقما قياسيا              مشاركة الرجل فى تنظيف المنزل يجعله أكثر سعادة من غيره              النوم الصحي يعنى جهاز مناعي قوى              زلزال قوته 6.6 درجة قبال ساحل سومطرة باندونيسياre              انتصار: رواج فني في مسلسلات رمضان ولسنا في منافسة مع الدراما التركية              حياة وأعمال راقصة الباليه بينا بوش فى فيلم سينمائى بباريس              دراسة: فى الدول النامية المرأة أكثر ذكاء من الرجل              دراسة بريطانية: شخير طفلك يقلل من مستوى ذكاءه              باحثون كنديون:الاستيقاظ مبكرا يجعلك أكثر سعادة عن الآخرين              طبيبة فرنسية تعالج الأطفال من السرطان بتسلق الجبال               left to rightstopright to left
 الجمعة,15 نوفمبر 2019 01:44 ص - القاهرة      

  حوارات ومواجهات

سهام سمير: جغرافيا الحُب مجموعة قصصية بنكهة الحب والحياة

القاهرة 15 اكتوبر 2019 الساعة 10:50 ص


حوار: أمل زيادة 

كاتبة شابة تخطو أولى خطواتها مع عالم الكتابة، بدأت الكتابة منذ سنوات، تأخرت قليلاً في خوض تجربة النشر الورقي. صدر لها كتاب بعنوان وقع خطاه أو"ظله" تجربة إبداعية من نوع خاص بطعم المشاعر. مجموعة نصوص نثرية متنوعة تتحدث عن أوجاع المرأة بطريقة مميزة، تؤمن أن كل شيء يصبح أجمل عندما يحين أوانه.  تكتب ما تشعر به، تتمنى أن تكتب بحرية دون تخوف من الإسقاطات الشخصية التي تطال الكاتبات بوجه خاص، وصفها البعض بأنها امرأة تحركها الموسيقى ولا يحركها الشيطان, بدائية المشاعر فطرية الإحساس وطبيعية التكوين. امرأة تعرف حقيقتها ولا تحاول الاختباء.. طفلة تجيد الجنون وأم تجيد الحنان، وقد وراق لها هذا التوصيف وتراه معبراً عن كينونتها وحقيقتها ككاتبة وأم، حول مجموعتها القصصية "جغرافيا الحب" كان لنا هذا الحوار مع الكاتبة سهام سمير

حدثينا عن كتابك الأول "ظله" ؟ما دلالة العنوان؟

كتابي الأول كان اسمه (ظله)، قبل أن يتم تغييره لأسباب دعائية، ويصبح اسمه "وقع خطاه"، الكتاب ببساطة عبارة عن نصوص نثرية رومانسية اجتماعية تحكى من وجهة نظر المرأة حالات الحب المختلفة من قرب وبعد وحضور وغياب... يغوص الكتاب فى مشاعر الأنثى المدفونة؛ ليخرج مكنوناتها ويجعلها تطفو على السطح فى محاولة لمساعدة كل أنثى على التعبير عن مشاعرها بصدق دون أن يجعلها ذلك تفقد حياءها أو جزءا من كبريائها .

ما هو أكثر سؤال محير واجهك ككاتبة؟!

وجه لي سؤال في ندوة خاصة بالكتاب أعتبره من أصعب الأسئلة التي قد تواجه الكاتب خاصة إذا كان في مواجهة مباشرة مع الجمهور، كان السؤال هو "هل ارتضيت بظله؟" باغتني السؤال لا مفر من الإجابة بالرغم من أنني أعتبره

سؤالا مفخخا  لأنه يحتمل معنيين!!

وتحتم عليّ الإجابة ولابد من إجابة واضحة وقاطعة، فأجبت ب "نعم ارتضيت!!" 

من قرأ الكتاب سيعرف أن "ظله" كان فى كل جملة، أما بعد  تغير الاسم ل "وقع خطاه" فلم يبتعد كتيراًعن معنى "ظله"، ففى "ظله "كنت سأتابعه، وفى "وقع خطاه" تبعتهبالفعل! ويحضرني  تعقيب مميز من إحدى الصديقات تعليقاً على عنوان الكتاب فقالت: ظله، تعبير بالصورة فى حين وقع خطاه، تعبير بالصوت، والاثنان لهم نفس المعنى بأسلوب مختلف، ثم بعد "وقع خطاه"عرفت إجابة السؤال الحقيقية، أنا لم أرتض ظله ولا تهت فى تتبعى لوقع خطواته؛ لأننى وجدت أن الكون أكبر منى ومن ظله ومن وقع خطواته، فالعالم على إتساعه بدأ برجل وامرأة؛ لكنه لم ينته عندهم، بل استمرت الحياة لتنعطف يميناً ويساراً، وتتوه خطاوينا حتى نعرف أن السير في مدارات خلق للأكوان لا للأشخاص، وأن الفلك علم لا محور أدور فيه بل حوله، وأن الحب معنى وطرق وتاريخ وجغرافيا؛ لذا كتبت  "جغرافيا الحب".

ماذا عن جغرافيا الحُب؟

هذا الكتاب عبارة عن مجموعة قصصية.. إجتماعية رومانسية, تلمس بشكل غير مباشر المشاعر الإنسانية المختلفة من خوف وحرمان وحب وقلق و تضحية ومفارفات توضح لنا غرائب النفس البشرية, فقد تبدأ بالتعاطف مع شخصية حين تنتهى غير مصدق لما بدر منها والعكس.

المواقف التي تتعرض لها القصص مواقف حياتية شبه يومية, ستجد نفسك أحد أبطالها, فالبطل قد يكون: امرأة, رجل, طفل, أو حتى مكان, أو زمان..

تتنوع القصص ما بين قالب درامي يناقش الخيانة مرة والوفاء مرات، التضحية، الجيرة، الصداقة، الزواج، والخرس الزوجى,الفقد بالموت أو الغياب,وفلسفة الحياة التي ندرك حكمتها غالباً متأخراً جداً، أعتبرها: كوكتيل قصصي مغلف بالمشاعر الإنسانية.

  ما دلالة العنوان "جغرافيا الحُب"؟

كنت أقرأ كتاب لغادة السمان ولمحت تعبيراً راقني، حيث كانت  تقوم بوصف جغرافيا القلب.. أحبيت هذا التوصيف وجذبني هذا التعبير وشعرت أن المشاعر معقدة مثلما نظن ونفهم عن مادة الجغرافيا، كما أن الجغرافيا بعيداً عن كونها مادة صعبة هي مليئة بالمشاهد التي تتقاطع مع حياتنا وعلاقاتنا بشكل مذهل.. مثلاً فيروز تشدو: شايف البحر شو كبير كبر البحر بحبك .. شايف السما شو بعيدة بعد السما بحبك." جغرافيا العالم والكون تتداخل مع مشاعرنا وأحاسسينا.

أيضاً لأن كل صعوبات مادة الجغرافيا وعجائب الطبيعة تتلاقى مع الحب فى خطوط تماس، فتجد أنك تسلك دروباً غير التي أردتها, وتعود من طريق يختلف تماماً عما سلكته من البداية، ولأن الأماكن تتباعد لكن أبعدهم عن عينيك قد يكون أقربهم إلى قلبك، هكذا تحدد لنا الجغرافيا حدود المكان حين ينسف الحب كل الحدود ,والحواجز.

ما دلالة ترتيب القصص وما هي أقرب القصص إليك؟

القصة الأهم فى المجموعة والأقرب إلى قلبي هي "فستان صوفي أخضر" وكنت أود أن تكون عنوان المجموعة لولا أن (جغرافيا الحُب) أسرنى أكثر واخترته عنواناً للمجموعة.. وجاء فستان صوفي أخضر بداية للمجموعة قولاً وفعلاً.. فهى أول قصة شرعت فى كتابتها بالفعل، وأول قصة بدأت بها المجموعة وتوالى ترتيب القصص، أعتقد أن الترتيب جاء وفق حدسي وارتباطي العاطفي بالمكتوب وأظنني وفقت في هذا الترتيب.

ما الذي يميز قصة فستان صوفي أخضر؟

أعتقد أن ما يميز هذه القصة أنها تلمسني بصدق وتناقش فكرة الحرمان التي تظل تطاردنا إن لم نحقق حلمًا ولو بسيطًا في الصغر إلى درجة أنه قد يغير ويقلب موازين حياتنا ونتبنى على إثره قناعات قد لا تكون حقيقية، باختصار هي قصة تضع المشرط على مكان الجرح وتطهره عساه يُشفى.

متى يتوجب علينا الرد أو الامتناع عن الرد كما حاولتِ التعبير عنها من خلال قصصك "ملعقة شك، قارئة الفنجان" وغيرها؟

في "ملعقة شك " كانت الحوارات الداخلية للشخصية أكثر من حواراتها مع جارتها.. وذلك لأنها شخصية سلبية إلى حد كبير.. ولا تواجه وتسأل وتجيب على نفسها بنفسها؛ ولذلك تبنت آراء كانت في غنى عنها. إن حاولت مرة المواجهة، كذلك "في قارئة الفنجان" كانت صدمة الاكتشاف أعمق من أن ترد، هي ليست سلبية في القصة لكنها مصدومة، بنت كل أحلامها وسعادتها على شخص حين اختفى وكان متوقعا جداً اختفاؤه.. انهارت..

في الحياة كذلك أنت لست مدعواً للرد على كل موقف ولا الدخول في كل معركة؛ لكنك أيضاً مطالب بالصراحة بمواجهة شكوكك ووضع حد لها، وبعض الأحيان يُعد الصمت ردا قويا..

إلى متى نحرص على الاحتفاظ بأشياء تتفنن في إبعادنا عنها ولماذا؟

إلى أن نعي الدرس، هناك أناس تتعلم الدرس من المرة الأولي من الموقف الأول. من أول تجربة؛ لكن الأغلب الأعم يظل متشبسًا بأمل واه، ظنًا منه أنه طوق نجاة، كل المواقف واضحة منذ البداية؛ لكننا نظل نكذب أنفسنا وندعي الصبر ونبرر لهم الأفعال، إلى أن يأتي الدرس قاسياً موجعاً ومعه الحكمة.. من يريد يستطيع ومن لا يريد يختلق الإعذار..

هل من الخطأ التعلق بالماضي حتى ولو كان سعيداً؟

لو كان الماضى سعيدأ لأصبح حاضرًا ومستقبلاً؛ لكنه لم يكن كذلك.. سنة الحياة أنها تستمر.. يشبهون النظر إلى الماضي بالنظر في مرآة السيارة تنظر فقط لتحدد خطوتك القادمة لكن أن ظللت ناظرًا إلى الوراء لن تتحرك وقد يصدمك أحدهم أيضاً.. لذلك كن على صلة بعيدة بالماضي. صلة تعينك على حاضرك لكن لا تظل واقفاً عكس الطبيعة والزمن الذي يدور..

متى يصبح الفضول نقمة على الإنسان؟

حين يُصر على كشف ما أُخفي عنه، حين يتعمد معرفة كل الأمور والإجابات .. والدنيا ليست كذلك بعض المعرفة ألم، والفضول نقمة لأنه لا يؤدي إلى أي طريق..

في الماضي لم أكن اقتنع بما أقوله، على العكس تخيلت أن معرفتي بالأشياء وفضولي تجاهها طبيعي ومن حقي إلى أن عرفت بمرور الوقت والخبرات والقراءات أن الفضول لاكتشاف أمور قد يودى بك من حيث لا تدرى..

والفضول في المجموعة كان في قصة (كاروهات) النبش بعمق في تفاصيل الأشياء أدى بالأبطال إلى مفترق طرق، هي اكتشفت خيانته بالحدس أو الصدفة أو المراقبة لكن ليس هذا الفيصل.. الفيصل (ماذا بعد) الاكتشاف؟؟ هو ما يحدد معرفتنا هل كان ضرورياً لهذا الحد؟ أم أنها كانت وبالا؟

ما الفرق بين الفضول والشك؟

الفضول تدخل سافر فيما لا يعنينا أو حشرية بمعنى أدق كالذى يبحث عن المشاكل فإن لم يجدها اخترعها.. لكن الشك تحركه شواهد أو بعض المواقف وكلمات تثير الشك في النفس، وإما أن يتحول بمرور الوقت ليقين أو أنه يظل شكوكك تؤرق صاحبها..

والذي يشك يبغي المعرفة ليرتاح أما الفضولي فلا شيء يريحه. هو يجد متعته في تعرية الأشياء  والآخرين فقط..

نحن مَهرة في العصفِ بقلوبٍ طالما منحتنا السكينة ما تعليقك على هذه الجملة التي اختتمت بها المجموعة؟

من منا لا يعرف ذاك الشخص الذي نتفانى لإسعاده؟ أو كما يقول المثل الشعبي: يقيده له صوابعه العشرة شمع؟

أي شخص منا لديه هذا الشخص، أغلبنا لا يعرف قيمته ولا قيمة ما يفعله لنا إلا حينما نفقده أو نفتقد ما يفعل من أجلنا، وقد نلعب نحن هذا الدور لآخرين أيضا.. فأنا أردت أن أرسل إلى نفسي وإلى غيرى رسالة مفاداها: 

كن ممتنا لهذا الشخص أكثر من غيره، لا تأخذ الأمور مُسّلما بها لأن لكل إنسان طاقة وقد تنف دون أن نشعر..

ما هي العقبات التي واجهتك ككاتبة؟

مع أن النشر أصبح ميسراً عن السابق لكن بالرغم من هذه السهولة التي بالتبعية أفرزت العديد من الأعمال الأدبية أصبح  العبء أكبر حيث يتطلب منكِ التميز والظهور وسط  هذا الكم الهائل من الكُتاب والكاتبات وأن يكون لكِ بصمة خاصة بكِ وأن تستمر رغم الإحباطات.. أما ككاتبة يجب أن تقضي وقتًا مطولاً فى القراءة وحضور فعاليات والكتابة المستمرة مع القيام بدورك  كزوجة وأم ومتابعة أطفالك ودورك الاجتماعى.. هي عقبات قد تبدو خاصة أو هي خاصة بالفعل. لكننا لا يمكن التقصير تجاها أو تجاهلها. هناك عقبات عامة مثل صعوبة النشر لأول مرة وأنتِ اسم مجهول..  وتعريف وتقديم نفسك لمجتمع الكُتاب والمثقفين.. إلى جانب ما تلقاه بعض الكاتبات من معاناة إن تطرقت للكتابة بحرية وتحرر للزمان والإبداع.. هي مقيدة بأعراف وتقاليد مجتمع إلا إن كان لديها ما يكفي من الشجاعة الخاصة لمواجهة النقد السلبي والهجوم أحياناً على شخصها وليست كتاباتها.. وهناك قضية أخرى وهى محاولة التنصل من أنها كاتبة نسوية أو تكتب عن  الحب والعشق ولا تجيد الكتابة في أي موضوع آخر..

ما هو اللون الأدبي الذي تتمنين الكتابة فيه؟

أتمنى قلمًا حرًا أكتب كما يحلو لي.. أتمنى أن يعود القراء لقراءة الشعر والنثر والنصوص الأدبية المختلفة بعيداً عن الالتصاق بالرواية وتصنيفها الأول على كل الكتابات.. كلنا قرأنا في صغرنا أنواعا شتى من الكتابات.. كنا نقرأ القصص القصيرة والرواية القصيرة.. كتب أحمد خالد توفيق وشعر فاروق جويدة وشعر الأبنودى.. التنوع يثري الشخصيات، أتمنى أن أكتب كثيراً وفي كل الألوان الأدبية..

كيف ترين الساحة الأدبية؟

أرى طفرة في تفعيل الصالونات الأدبية والثقافية.. بشكل يساعد على القراءة والمناقشة.. أحضر مناقشة روايات وكتب بشكل دوري في نواد للقراءة كما ينعقد صالونات أدبية كثيرة تسهم في نشر الثقافة بشكل كبير.. 

أرى أن القراءة عادت لتصبح الهواية الأحب والأقرب للناس بعدما توقف كثيرون عن القراءة، كما أرى أجيالا من الكُتاب والكاتبات أثروا الساحة..

نصيحة للكُتاب الشباب والقراء؟

اسمحي لي أن أقتبس نصيحة وجهها مدرس في أول يوم دراسي لابني الذي يدرس في الصف الأول  الثانوي بنظامه  الجديد حيث قال: إن  هذا النظام يعتمد على القراءة  بالدرجة الأولى وليس الحفظ.. 

ندمت لأننى لم أبدأ قراءة في سن صغيرة.. أو لم تتح لي فرصة  القراءة؛  لذا نصيحتى للجميع هي القراءة المستمرة. القراءة هي ما ستعوض الفاقد لديك.. ستؤنسك.. ستغير مفاهيمك عن الحياة، ستشكل شخصيتك وكيانك.. وكذلك الكُتاب، الكاتب الجيد يقرأ كثيراً ويقرأ في التراث والتاريخ.. هذا ما سيجعل لغته قوية وثرية..

ما رأيك في ظاهرة الأكثر مبيعاً؟

لا اقتنع بها كتقييم للكتاب.. لكنها ظاهرة موجودة وبقوة.. والبعض يأخذها معيارا يحدد على أساسه شراء الكتاب من عدمه؛ لكني لا أفضلها كمعيار لتدخل عوامل كثيرة ليست محايدة أو موضوعية في تقييمها كأكثر مبيعاً..

ما هي معايير الكتاب الناجح من وجهة نظرك؟ ومن هو الكاتب الناجح من وجهة نظرك؟

الكتاب الناجح مصطلح مطاط يختلف من شخص إلى آخر. بالنسبة لي يعد الكتاب ناجحاً إذا كان قريباً من القلب، الكتاب الناجح هو الذى تشعر بين وريقاته أنه يكتبك وأن الكاتب يحادثك، أحيانًاً كثيرة نشعر كأن الكاتب يعرفنا شخصيأ ويعرف ما حدث لنا ويعبر عنا بأفضل مما نعبر عن أنفسنا..

يقول إرنست هيمنجواى: ليس الكاتب من له كتب بل من له قرّاء.

ما رأيك في الكتب المسموعة هل تشكل فارقاً مع الكاتب هذه الأيام؟

الكتب المسموعة ملاذ لمحبي القراءة ممن تمنعهم ظروف سفرهم أو عملهم المضنى المستمر عن القراءة، أعرف كثيرين يسمعون الكتب أثناء عملهم سواء أكانت ربة منزل أو أثناء القيادة.. لكن بالنسبة لي أعشق القراءة من الكتب الورقية وملمس الورق ورائحته المميزة؛ لذا أرى أنها ضرورة لمن لا يملك رفاهية القراءة بالطبع تشكل نقطة فارقة مع الكاتب حيث يستهدف شريحة جديدة من القراء لا يمكن تغافلها.






هل لديك تعليق؟


الاسم :  
البريد الالكتروني :    
موضوع التعليق :  
التعليق :  
 



 
مؤسس صالون القاهرة: الندوات الثقافية لا تستطيع وحدها اجتثاث الفكر المتطرف

محمد إبراهيم محروس: لا توجد تيمة مرعبة أكثر من الشدة المستنصرية على مر التاريخ

محمد راضي: أكتب كوميديا سوداء بلون الأرض

سهام سمير: جغرافيا الحُب مجموعة قصصية بنكهة الحب والحياة

محمد عبد الرازق: كتابة الخيال العلمي تستلزم قدرات خاصة والنشر في مصر يعاني الفوضى

إنجي مطاوع : الكونتيسة ملحمة حب مغلفة بطابع رعب ودموية

السيناريست شريف عبد الهادي: أكاذيب حقيقية فيلم عاطفي تراجيدي يرصد تخوفات أب من المستقبل

حسن الحلبي : الماورائيات تفتح للكاتب عوالم جديدة وغير معتادة

ياسر فوزي.. يصرح لمجلة مصر المحروسة "الحرباء" أصعب الأدوار تجسيدا على خشبة المسرح

شرين سامي: الحُب شعور حقيقي لا يغيره إلّا القسوة

فى حواره لمصر المحروسة المخرج كريم سيد: الزوجة الثانية عمل تراثى فلاحى كان لا بد من تقديمه على المسرح

هالة الشاروني: أرسم ما أفهمه .. والإنسانية هى لغة العالم

"مصر المحروسة" تحاور التشكيلية اللبنانية "دعد أبي صعب" اللون هو سحر الحياة ومحورها الجمالي ومحرك الإحساس

سميرة عبد العزيز : الفن رسالة وسأظل حريصة على تقديمها حتى أفارق الحياة

الكاتبة والقاصة السعودية هـالـة القحطاني: إن لم يكن هناك موهبة وخيال فلا يمكن للكاتب أن يبدع!

الصفحة الرئيسية    |    أرشيف الاعداد    |    عن مركز التصميم الجرافيكي    |    بحث    |    عن الموقع    |    خريطة الموقع   |    اتصل بنا    |    المواقع الالكترونية للهيئة    |    اضف الموقع للمفضلة    |    فريق العمل


جميع الحقوق محفوظة للهيئة العامة لقصور الثقافة 2010
هذا الموقع تصميم وتطوير مركز التصميم الجرافيكي - الهيئة العامة لقصور الثقافة - وزارة الثقافة - مصر